الذكرى الثانية لتأسيس الجمعية

خلدت جمعية الصداقة لمتقاعدي الأمن الوطني الذكرى الثانية لتأسيسها يومي 24 و25 أكتوبر 2015، ودالك حسب البرنامج التالي:

يوم السبت 24 أكتوبر تم تنظيم حفل استقبال خاص على شرف كل منخرطات ومنخرطي الجمعية، وبعض الأطر السابقة بالمديرية العامة للأمن الوطني الدين أبو الا أن يبرهنوا عن مشاركتهم الفعلية بهذه المناسبة بصفتهم أعضاء شرفيين للجمعية وبحضور رؤساء وبعض أعضاء مكاتب فروع مراكش والقنيطرة التابعين لجمعية الصداقة

فبعد تلاوة آيات بينات من الدكر الحكيم، وتحية العلم، ألقى رئيس الجمعية كلمة ترحيب ضمنها تقييم للإنجازات التي حققتها الجمعية خلال السنة الفارطة مشيرا الى العدد المهم للاجتماعات الدورية والمناسبتية التي تم عقدها، وبالخصوص التعاقدات المنجزة حيث ذكر على سبيل المثال:

الجمعية الدولية للتنمية.
المكتب الجهوي للجمعية الوطنية لمتقاعدي وزارة العدل والحريات.
المؤسسة المحمدية للأعمال الاجتماعية.
المندوبية العامة لإدارة السجون واعادة الادماج.
كما أشار السيد رئيس الجمعية الى أن الجمعية بصدد تأسيس فرو ع لها بمدن أخرى ورحب برؤسائها الحاضرين بهذه المناسبة.

أما يوم الأحد 25 أكتوبر، فقد خصص لاستقبال بعض رؤساء جمعيات متقاعدي الأمن الوطني الدين لبوا الدعوة مشكورين من أجل مساهمتهم في الاحتفال بتخليد الذكرى الثانية لتأسيس جمعية صديقة.

وقد مر هدا اللقاء في جو تميز بالبهجة والسرور وتبادل كلمات كانت كلها تتضمن تعابير صادقة عن ارادة قوية من أجل لم شمل المتقاعدين وتوحيد صفهم.

AARSN | .