تأسيس فرع جديد لجمعية الصداقة لمتقاعدي الأمن الوطني بمدينة تطوان

بشرى لجمعية الصداقة لمتقاعدي الأمن الوطني.
تزف جمعية الصداقة لمتقاعدي الأمن الوطني بشرى تعزيز صفوف الجمعية وذلك بتأسيس فرع جديد لها بمدينة تطوان يوم الأحد 21 مايو 2017.
وقد مرت مراحل التهيء لتأسيس هذا لفرع في ظروف تميزت بالإحترام التام لمقتضيات أحكام الظهير الشريف 1-58-376 المتعلق بتنظيم حق تأسيس الجمعيات و تطبيق القانون الأساسي للجمعية : المادة 17 الفصل 7. هذا، وبتنظيم محكم لسيرورة أشغال كل من اجتماع اللجنة التحضيرية و الجمع العام التأسيسي للفرع، تم التعامل مع هذا الحدث بدقة في تنفيذ مواد جدول الأعمال، مما ساعد على إنجاح الجمع العام التأسيسي للفرع بكل الموازن وبشهادة الجميع. وقد عرف هذا الجمع حضورا مكثفا لأعضاء مكتب الجمعية الأم الذين قدموا من الرباط وعلى رأسهم رئيس الجمعية، وعدد كبير من أرامل وأيتام ومتقاعدات ومتقاعدي الأمن الوطني من مدينة تطوان والنواحي الذين امتلأت بهم القاعة وجنباتها والذين بادروا بلإنخراط في فرع الجمعية في نفس اليوم. فبعد تلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم، وتحية العلم على نغمات النشيد الوطني، سهر الكاتب العام للفرع السيد عبد الحميد الدويب وبكل مهارة على تنفيذ المواد المدرجة في جدول الأعمال، وقد تخلل هذا الجمع كلمات ألقيت بالمناسبة من بينها كلمةرئيس الفرع، و رئيس الجمعية الأم الذي قدم عرضا أعطى فيه نبذة عن تأسيس الجمعية والمراحل التي مرت منها و المنجزات التي حققتها. وفي الختام رفعت برقية ولاء وإخلاص للسدة العالية بالله صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله. فهنيئا مرة أخري للفرع الفتي. وقد جاءت تركيبة المكتب الجديد على النحو التالي:
الرئيس، محمد العدالي.
النائب الأول للرئيس، أحمد بن القاسمية.
النائب الثاني للرئيس، مصطفى مرصو.
الكاتب العام، عبد الحميد الدويب.
نائبه،محمد أركيك.
أمين المال، محمد مامو.
نائبه، محمد العمراني.
المستشارون، لطيفة الهرون.
الكانوني فريدة.
عبد العزيز موسليك.
عبد الواحد مورسيا.

 

AARSN | .