من نحن؟

جمعية الصداقة لمتقاعدي الأمن الوطني

    تفضل مولانا صاحب الجلالة محمد السادس نصره الله بوضع الخاتم الشريف على الظهي الشريف رقم: 1.09.213، المتعلق بالمديرية العامة للأمن الوطني، والنظام الأساسي لموظفي الأمن الوطني، وهو الأمر الذي يدل على الأهمية والعناية الخاصة التي يوليها صاحب الجلالة نصره الله، لأسرة الأمن الوطني سواء منهم العاملين أو المحالين على التقاعد.

    وامتدت ظلال هذه العناية السامية من خلال الفصل 10 من الظهير الشريف المذكور الذي يسمح لموظفي الأمن الوطني بتأسيس جمعيات والانخراط فيها بعد استئذان السيد المدير العام للأمن الوطني بذلك، شريطة التقيد بواجب الحياد والوفاء لمؤسسات المملكة، طبقا لأحكام الظهير الشريف رقم 1.58.376 الصادر في 3 جمادى الأولى 1378 (15 نوفمبر 1958) بتنظيم حق تأسيس الجمعيات كما تم تغييره وتتميمه

    في هذا السياق قامت مجموعة من متقاعدي المديرية العامة للأمن الوطني، منتظمة تحت اسم اللجنة التحضيرية لتأسيس جمعية الصداقة لمتقاعدي الأمن الوطني”، متكونة من 40 عضوا، بكل الإجراءات والتصاريح القانونية اللازمة من أجل خلق جمعية تعمل على لم شمل متقاعدات ومتقاعدي الامن الوطني..

    وقد تعبأت اللجنة المذكورة من أجل عقد الجمع العام التأسيسي لهده الجمعية وذلك بتاريخ 30 أكتوبر 2013، بحضور مكثف ضم كل من أعضاء اللجنة التحضيرية وعدد كبير من المتقاعدين والمتقاعدات.


برقية ولاء وإخلاص من طرف المشاركين، للسدة العالية بالله، صاحب الجلالة سيدي محمد السادس نصره الله.

بعد انتخاب المكتب المسير للجمعية، تم رفع برقية ولاء وإخلاص من طرف جميع المشاركين، للسدة العالية بالله، صاحب الجلالة سيدي محمد السادس نصره الله.


أعضاء المكتب الوطني المسير للجمعية


هيكلة الجمعية

هيكلة الجمعية
الجمع العـام.
لجنة الحكماء.
اللجان المختصـة الدائمة.
المكتـب المسيـر.
الفـروع.
ويعتبر السيد المدير العام للأمن الوطني الرئيس الشرفي للجمعية.


فروع الجمعية.

الفروع هي المجموعات المكونة من المنخرطين والمنخرطات التي يصل عددهم إلى ستة على الأقل، وتتوفر على بطاقات الانخراط بعد أدائها للواجبات المنصوص عليها بالقانون الداخلي والتي تنشط بالأحياء أو المدن.
يترأس كل فرع “رئيس”، أو “رئيسة”، يتم انتخابه من طرف المنخرطين أو المنخرطات بعد تزكيته من طرف المكتب المسير للجمعية.
تتم عملية انتخاب “الرئيس” أو الرئيسة” بالمدينة المعنية خلال لقاء تواصلي ينظمه الفرع الذي يهمه الأمر وبحضور عضوين على الأقل من أعضاء المكتب المسير للجمعية.


هيكلة الفرع:

يتكون الفرع من:
رئيس ونائبه.
كاتب ونائبه.
أمين مال ونائبه.
اللجان وتتكون من:
اللجنة الثقافية والرياضية.
اللجنة الاجتماعية.
لجنة الدعم.
لجنة المرأة.
لجنة الصحة.


أهداف الجمعية

طبقا لمقتضيات المادة 3 من الباب الأول من القانون الأساسي تتركز اهداف الجمعية في:
خلق أنشطة ثقافية، تربوية، رياضية، وترفيهية لفائدة منخر طيها وذويهم.
العناية بالمتقاعدين والمتقاعدات المنخرطين بالجمعية، ومساعدتهم والاهتمام بشؤونهم الاجتماعية.
إسداء الخدمات المختلفة لهم ولذويهم وذلك بإرشادهم ومساعدتهم، لدى المصالح المختصة.
العمل على خلق شراكة مع بعض المؤسسات العمومية والخاصة من أجل تبادل الخبرات والمساعدات وكذا الاستفادة من النوادي الرياضية والمجمعات السياحية التابعة لهذه المؤسسات.
ربط علاقات مستمرة مع جمعيات أخرى.
تنظيم محاضرات، وندوات وسهرات ثقافية.
تنظيم رحلات وخرجات صيفية وموسمية داخل المغرب وخارجه.
لتحقيق الأهداف المذكورة، تقوم الجمعية بسلك المساطر القانونية التي تسمح بها التشريعات الجاري بها العمل كتملك المنقولات والعقارات إلى غير ذلك.

AARSN | .